logo

زعيم البديل الحضاري يحذر بن كيران من عواقب تخليه عن مسؤولياته الدستورية

moatassime

طالب مصطفى المعتصم، زعيم حزب البديل الحضاري الذي تم حله في عهد حكومة عباس الفاسي، في رسالة مفتوحة إلى رئيس الحكومة المغربية عبد الإله بن كيران نشرها اليوم على حسابه في الفيسبوك، من هذا الأخير أن يقوم بدوره كرئيس للحكومة ضمن الصلاحيات التي يخولها له الدستور الحالي، واعتبر أن ترديده دائما بأن الحاكم الفعلي هو الملك "يسيئ للملكية ويضر بالعملية السياسية ويقلل من منسوب ثقة المغاربة في الهدف من الإصلاحات السياسية والدستورية التي عرفها المغرب".

 ودعا رئيس الحكومة إلى تحمل مسؤوليته عن الأخطاء والتصرفات الناتجة عن وزرائه كما هو الشأن بالنسبة للاعتداءات الوحشية التي طالت الأساتذة المتدربين يوم الخميس الماضي، قائلا إن "القرار الصائب الذي ننتظر من حكومتكم هو الاستقالة إذا تعذر عليها تحمل المسؤولية حسب مقتضيات الدستور"، ومحذرا في الوقت نفسه من أن "فشل الانتقال إلى الديمقراطية قد يفتح المغرب على السيناريوهات الكارثية".

ووجه المعتصم الكلام إلى بن كيران، الذي بقي حزب البديل الحضاري محظورا في عهده، قائلا: "ليس من حقك ادعاء أن حزبك هو الذي جنب المغرب ويلات ما حصل في بعض بلاد المشرق، فجميع المغاربة ملكا وأحزابا ونقابات وفاعليات جمعوية وجماهير ساهمت بشكل أو بآخر في عدم انعطاف المغرب في ما انساقت إليه دول أخرى من عنف وعنف مضاد ".

وقال المعتصم إن ما نراه اليوم ونسمعه من تعدد مصادر القرار وصورية الحكومة وعبث بعض الإجراءات والتدابير سيؤدي حتما إلى زرع بذور الشك في نفوس المغاربة، وقد يعيد العنفوان إلى الحراك للشعبي، محذرا من أن يدفع ذلك نحو المآزق والطرق المسدودة وأن يساهم في قتل الحلم المغربي، وخاطب في الختام رئيس الحكومة قائلا إن "هناك بقية القليل من منسوب الثقة عند المغاربة فلا تبددوه بلغو الكلام وعبث الموقف".

موقع "إسلام مغربي". أيوب الطاهري

أضف تعليق

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.


كود امني
تحديث