logo

صلاح الوديع: عن زواج القرضاوي بالمغرب.. أوقفوا أعراس الذلّ والعبودية

karadawi7

"مقرف. مخزي. مخجل. مؤلم. جارح."
هذا ما دونته على صفحتي بعد أن شاهدت بضع ثوان من فيديو على الشبكة العنكبوتية يؤرخ لزواج القرضاوي بامرأة يبدو أنها تصغره بأكثر من ثلاثة عقود ويبدو أنها مغربية.

من ذاكرة العمل الاسلامي بالمغرب تجربة الوحدة

muretpjd

في سنة 1990 بدأتْ بالمغرب معالم تقارب اسْلامي بين مكونات جمعوية مغربية عدة ،تمثلت في حركات :الاختيار الاسلامي من جهة ورابطة المستقبل الاسلامي من جهة ثانية ( جمعية الشروق/التبيّن وجمعية الدعوة الاسلامية بفاس والجمعية الاسلامية بالقصر الكبير،اضافة الى فعاليات مستقلة ) وفيما كنا في "الاختيار الاسلامي" ندعو لتاسيس تقارب اسلامي يقوم على تحالف منطقي ومُتدرج ضمن "جبهة اسلامية" وطنية كان فريق الرابطة ممثلا آنذاك خاصة في قياداته ( الشاهد البوشيخي وأحمد الريسوني والمفضل الفلواتي وعبد الرزاق المروري رحم الله الاثنين ) أكثر حماسا للمشروع فاقترح الانتقال مباشرة لتوحّداسلامي كامل يقوم على اندماج هذه الاطراف في صيغة واحدة، بدأت تأخذ يومها عنوان الخط الثالث في الساحة الاسلامية المغربية.

فقيه حركة التوحيد والإصلاح يتهم مؤسسة بحثية بالإلحاد

raissouniahmedmur

نشر موقع "ذوات" الإلكتروني، بياناً صادراً عن مؤسسة "مؤمنون بلا حدود للدراسات والأبحاث"، في سياق التفاعل مع مواقف صادرة عن فقيه حركة التوحيد والإصلاح وحزب العدالة والتنمية، الأستاذ أحمد الريسوني، وهي التصريحات التي صدرت في موقع "الرأي" الإلكتروني التابع للحركة الإسلامية والحزب الإسلامي، وتضمنت هذه التصريحات توجيه تهمة الإلحاد إلى المؤسسة.

لقاء مع أحمد الريسوني، الرئيس السابق لحركة التوحيد والإصلاح

raissouni2

قامت منظمة التجديد الطلابي يوم الخميس 26 مارس 2015 بإنجاز ندوة تواصليّة في إطار أشغال المنتدى الوطني السابع عشر للحوار والإبداع الطلابي دورة الشّهيد عبد الرّحيم حسناوي، وكان هذا اللقاء التواصلي خاصاً بين أعضاء المنظمة وبين العالم المقاصدي الدّكتور أحمد الريسوني الذي قام بمداخلة تطّرق فيها للجانب الروحي والإيماني الذي دعى فيه أهل الإسلام بربط التفكر بذكر الله عز وجل.

محاضرة في موضوع التجديد الكلامي وملامحه في العصر الحديث

rtyrtyurtyrtyhurtgyh

متابعة:د. يوسف الحزيمري
نظمت حركة التوحيد والإصلاح فرع مدينة العيون محاضرة علمية بعنوان (التجديد الكلامي وملامحه في العصر الحديث) من تأطير الأستاذ الباحث "محمد كرماط"، وذلك مساء يوم الأحد فاتح جمادى الآخرة 1436 ه موافق 22 مارس 2015م.